شراكة استراتيجية بين غرفة قطر و(TOGY) لإصدار تقرير “عام النفط والغاز – قطر 2019”

27/11/2018

أعلنت كل من غرفة قطر ومؤسسة “ذي أويل اند غاز يير”  (TOGY)  عن توقيع شراكة استراتيجية للتعاون في اصدار النسخة المقبلة من تقرير “عام النفط والغاز – قطر 2019″، اضافة الى اطلاق المنصة الالكترونية TOGYiN  حول بيئة الأعمال الجذابة في قطر في ضوء خطط  قطاع الطاقة وخطط التوسع في الصناعة المحلية، وسوف يقدم التقرير نظرة شاملة عن الهيدروكربونات والقطاعات المرتبطة بها في قطر.

واشادت غرفة قطر في بيان صحفي بالشراكة مع مؤسسة TOGY في إنتاج نسخة TOGY  Qatar 2019  التي تركز على آراء ووجهات نظر نخبة من المسؤولين والخبراء بقطاع النفط والغاز في قطر، بالإضافة إلى الجوانب الاقتصادية المختلفة ودور القطاع الخاص.

واوضح البيان الصحفي أن التقرير سوف يتناول ايضا مكانة دولة قطر كمحور عالمي للنفط والغاز ووجهة جاذبة للاستثمارات من مختلف أنحاء العالم، لافتا الى أن التقرير سيكون متاحا امام عددا كبير المديرين التنفيذيين بقطاع صناعة الطاقة، بالإضافة الى صناع القرار والمستثمرين، وسوف يوفر فرصة هامة لرجال الاعمال للتعرف على استراتيجيات قطر الاقتصادية ، ومناخ الاستثمار ، والمشاريع الضخمة ، وقطاعات الأعمال.

ومن جانبها قالت  مؤسسة “أويل اند غاز يير” (TOGY)  ، ان دولة قطر استطاعت أن تحول الحصار الجائر المفروض عليها من قبل بعض الدول المجاورة، إلى مجموعة من الفرص الواعدة، مشيرة الى ان غرفة تجارة وصناعة قطر تبذل جهوداً لصالح القطاع الخاص وزيادة نسبة مساهمته في التنمية الاقتصادية التي تشهدها البلاد.

وتابعت تقول: “من هذا المنطلق، يسرنا توقيع هذه الشراكة الاستراتيجية مع غرفة قطر؛ والتي تسعى بشكل حثيث إلى تمكين القطاع الخاص من لعب دوراً اكبر وأن يصل لآفاق جديدة، كما أنها تلعب دوراً حاسماً في تحقيق رؤية قطر 2030”.

واضافت: “في خضم هذه التغييرات والتحديات الاقتصادية التي تشهدها المنطقة، سيعرض إصدار TOGY Qatar استراتيجية دولة قطر لتحقيق الاستدامة، مع القاء الضوء على أهم فرصها وتحدياتها، كما سيركز على رؤية قطر الوطنية لعام 2030، وسيتناول الاصدار مرئيات مؤسسة North Field التي تم طرحها مؤخراً، بالإضافة إلى الخطط التوسعية المحلية والدولية الطموحة لشركة قطر للبترول”.

وتسعى Oil & Gas Year  إلى توفير المعلومات التجارية، وتعزيز استراتيجيات التواصل والاتصال في قطاع الطاقة العالمي، ويغطى اصدار  Oil & Gas Year أكثر من 35 سوقاً للنفط والغاز في جميع أنحاء العالم، ويتم توزيعه في أكثر من 100 دولة، ليصبح بهذا من أكثر الاصدارات الرائدة في النفط والغاز.

وتعد غرفة قطر من أقدم غرف التجارة بدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية، حيث يرجع تاريخ تأسسيها لعام 1963م، وتهدف إلى تنظيم الأعمال التجارية وتمثيل القطاع الخاص.

وتتمحور رؤية غرفة قطر في تحقيق الريادة بين غرف التجارة على مستوى العالم في إطار الرؤية الوطنية لدولة قطر للعام 2030، وأن تكون نقطة الاتصال الأولى لجميع المؤسسات والجهات متى أرادت أن تطّلع على مجتمع الأعمال القطري وأن تؤسس وتمارس العمل في الاقتصاد الأكثر ديناميكيةً في العالم.

وتعمل الغرفة على تمثيل مجتمع الأعمال في قطر التمثيل الأمثل، وتدعمه من خلال الخدمات التي تقدمها، ومن خلال تسليط الضوء على فرص الأعمال المتوفرة ضمن مختلف الصناعات والقطاعات في قطر.

كما تعمل الغرفة على دعم وتطوير الاقتصاد وإنتاجيته لما فيه خير البلاد بشكل عام وتحقيقاً لمصلحة الشركات الأعضاء بالغرفة بشكلٍ خاصٍ، دعم وتطوير بيئة أعمال مستدامة في قطر للأعمال المحلية والأجنبية على حد سواء، العمل على تطوير نظام تجاريٍ دوليٍ حديث وفعّال ودعم تطوره وتعزز تعاونها مع غرف التجارة الأخرى حول العالم، تعزيز اقتصاد قطر المميّز والمتنوّع والمساعدة على جذب الاستثمارات الأجنبية، وبذل كافة الجهود التي من شأنها أن تعزز من مكانة الدوحة كمركز دولي للأعمال ووجهة استثمارية جاذبة.

زر الذهاب إلى الأعلى