الغرفة تنظم ورشة للتعريف بنظام الادخال المؤقت للبضائع

10-7-2018

  • الكواري: النظام سيعزز مكانة قطر كمركز عالمي للتجارة والأعمال
  • الجمارك: يجب إدخال كافة البيانات بصورة صحيحة

اختتمت بغرفة قطر أعمال ورشة العمل التعريفية بنظام دفتر الادخال المؤقت للبضائع ATA Carnet، التي نظمتها الغرفة بالتعاون مع غرفة التجارة الدولية قطر والهيئة العامة للجمارك، وذلك للتعريف بالنظام وكيفية استخدامه والأمور القانونية المتعلقة بتطبيقه، والمزايا والضمانات وكيفية التعامل معه، وآلية إصدار النظام، وطريقة التسجيل الكترونياَ، والاجراءات الجمركية.

وتأتي الورشة في إطار ورش عمل تعريفية دعت لها الغرفة للتعريف بدفتر الادخال المؤقت للبضائع، وذلك قبل دخول النظام حيز التطبيق في دولة قطر اعتباراً من الاول من شهر اغسطس المقبل، وتعقد الورش خلال الشهر الجاري بالغرفة يوم الثلاثاء من كل اسبوع.

من جهته شدد السيد عبدالعزيز الكواري مدير ادارة الشؤون القانونية بالغرفة _خلال كلمة افتتاحية لأعمال الورشة_ بالتعاون بين غرفة قطر وهيئة الجمارك وغرفة التجارة الدولية قطر، لتيسير تطبيق النظام في الدولة، وعلى التعاون في تنظيم الورش التعريفية الخاصة بها وذلك لتعريف مجتمع الأعمال بالنظام ولتسهيل بيئة الأعمال وازالة أي معوقات قد تواجه أصحاب الأعمال والشركات.

وقدم الكواري خلال عرض توضيحي نبذة عن دفتر الادخال المؤقت، والذي يعتبر واحدة من الاجراءات التي ستعزز من مكانة دولة قطر كوجهة استثمارية عالمية ومركزاً عالمياً للتجارة والاعمال، وستساهم في تنشيط قطاع المؤتمرات والمعارض والسياحة، اضافة الى أن تطبيق هذا النظام سيدعم جاهزية قطر لاستضافة مونديال كأس العالم 2022.

كما استعرض مفهوم نظام  ATA Carnet واستخدامه، والأمور القانونية المتعلقة به والمزايا والضمانات وكيفية التعامل به، والأصناف التي يسمح باستيرادها وتصديرها بموجب الدفتر.

وقال أن اهمية استخدام الدفتر تكمن في أنه يساهم في تبسيط الإجراءات الجمركية المتبعة في استيراد البضائع المؤقتة في دولة قطر وبلدان أخرى، منوهاً بأنه بدون هذه البطاقة سيكون من الضروري الالتزام بإتمام كافة الإجراءات الجمركية في كل دولة للقبول المؤقت للبضائع.

ولفت الكواري أن الجهة التي تصدر الدفتر هي غرف التجارة في البلدان الاعضاء بغرفة التجارة الدولية، مشيراً بأن غرفة قطر هي الجهة المكلفة كجهة الإصدار والضمان مقابل رسوم محددة.

وعن صلاحية الدفتر، اوضح مدير إدارة الشؤون القانونية بالغرفة أنها تبدأ اعتباراً من تاريخ إصداره وتكون سنة واحدة للعينات التجارية و ستة أشهر للبضائع المعروضة والمعدات المهنية.

بدوره قدم السيد ايهاب رشاد خبير شؤون شهادات المنشأ بالغرفة آلية اصدار بطاقة الادخال المؤقت، ومحتويات الدفتر، والحقول الواجب تعبئتها عند استخدام الدفتر، والاجراءات المتبعة بالنسبة لإعادة التصدير والاستيراد، وعند مرور البضائع لأكثر من جهة وصول.

وتناول المستشار صلاح الشيخ المستشار الجمركي بالهيئة العامة للجمارك الاجراءات الجمركية بموجب دفتر الادخال المؤقت للبضائع ومسؤوليات وحقوق الجمارك، واستعرض اجراءات ادخال البيانات الجمركية عبر الموقع الالكترونية للجمارك “النديب”، وشدد الشيخ على أهمية ادخال كافة المعلومات الخاصة بالبضائع المراد تصديرها واستيرادها بصورة صحيحة وببيانات حقيقية.

واستعرض السيد محمد منير رئيس قسم التكنولوجيا والمعلومات بغرفة قطر، طريقة التسجيل الالكتروني والتقديم للحصول على دفتر الادخال المؤقت من خلال الموقع الالكتروني للغرفة.

زر الذهاب إلى الأعلى