الغرفة تبحث التعاون الاستثماري مع حاكم إقليم دارفور بالسودان

22-09-2022

مناوي يدعو رجال الاعمال القطريين الى الاستثمار في الاقليم

بن طوار: تعزيز التعاون بين القطاع الخاص القطري والسوداني

قال السيد منى اركو مناوي حاكم إقليم دارفور بجمهورية السودان الشقيقة أن الإقليم يزخر بالكثير من الفرص الاستثمارية المتاحة في قطاعات متنوعة منها الزراعة والثروة الحيوانية والتعدين والبنية التحتية والكثير من القطاعات الجاذبة للاستثمارات، داعيا أصحاب الاعمال والمستثمرين القطريين إلى الاستثمار في السودان وفي إقليم دارفور على وجه الخصوص.

جاء ذلك خلال الاجتماع الذي استضافته غرفة قطر بحضور عدد من الولاة والوزراء والمستشارين والمسؤولين بالإقليم، وبحضور النائب الأول لرئيس غرفة قطر سعادة السيد محمد بن احمد بن طوار الكواري، وسعادة السيد أحمد عبدالرحمن سوار الذهب سفير جمهورية السودان لدى دولة قطر.

وتقدم مناوي بالشكر لدولة قطر حكومة وشعبا على ما تقدمه للسودان من دعم ومساندة خلال السنوات الماضية، ولغرفة قطر على استضافة اللقاء الذي يهدف إلى الترويج للفرص المتاحة في دارفور ودعوة وإطلاع المستثمرين القطريين على مناخ الاستثمار بالإقليم والمشاريع الاستثمارية المتاحة، وتعزيز التعاون بين القطاع الخاص القطري والسوداني.

وأشاد مناوي بالعلاقات المتميزة التي تربط بلاده ودولة قطر، مشددا على أن هناك رغبة حقيقية لجذب الاستثمارات القطرية إلى دارفور التي تتمتع بخارطة استثمارية كبيرة ووفرة  الفرص الاستثمارية في قطاعات كثيرة لا سيما في ظل وجود قانون الاستثمار الجديد الذي يلعب دورا كبيرا في تسهيل مناخ الاستثمار بالإقليم الغني بالموارد الطبيعية.

ودعا أصحاب الأعمال والمستثمرين القطريين إلى زيارة دارفور للاطلاع على هذه الفرص والالتقاء مع نظرائهم السودانيين واستكشاف فرص تعزيز التعاون المشترك في هذه القطاعات، وأشار إلى أن دارفور تتمتع بموقع جغرافي متميز يربطها بأسواق كبيرة في افريقيا مما يفتح الباب أمام الاستثمارات القطرية للوصول إلى أسواق كثيرة.

كما أشار إلى تجربة غرفة تجارة مشتركة بين السودان وليبيا، معربا عن أمله في إمكانية انشاء غرفة مشتركة شبيهة لتسهيل الاستثمار بين الجانبين وتعزيز التعاون بين الشركات من الجانبين.

من جانبه، قال سعادة السيد محمد بن طوار الكواري أن دارفور قريبة من وجدان قطر والقطريين، منوها بأن الوقت مناسب للاستثمار فيها من جانب المستثمرين القطريين الذين يرغبون في الاستثمار في الخارج.

واكد بن طوار على رغبة أصحاب الاعمال القطريين على الاطلاع على الفرص الاستثمارية المتاحة في دارفور، وأشار إلى أهمية زيارة الوفد السوداني في تقريب وجهات النظر بين القطاع الخاص في البلدين الشقيقين، لاسيما في ظل وجود استثمارات قطرية ناجحة في السودان.

وشدد على أن غرفة قطر ستعمل على تعريف المستثمرين القطريين بالفرص المتاحة في دارفور وتشجيعهم على الاستثمار فيه، خاصة في القطاعات الهامة مثل الزراعة والصناعة والتعدين والبنية التحتية.

وقال سعادة السفير السوداني في قطر احمد سوار الذهب أن البلدين تربطهما علاقات متميزة، وأشار إلى أهمية تفعيل مجلس الأعمال القطري السوداني المشترك وتنشيط التعاون بين القطاع الخاص في البلدين.

واستعرض الوفد السوداني اهم الفرص المتاحة الاستثمارية في دارفور والمشروعات الاستثمارية المتاحة في عدد من القطاعات منها انتاج الغازات الطبية والزراعة والمسالخ الحديثة وإنتاج السكر والاسمنت والجلود والتعدين والصناعات الدوائية وتعليب الفاكهة والخضروات والصمغ العربي والاثاث والزيوت والاعلاف  وغيرها من القطاعات الهامة.

زر الذهاب إلى الأعلى