لأول مرة انعقاد برنامج تأهيل المحكمين عن بعد

17-10-2020

ينظمه مركز قطر الدولي للتوفيق والتحكيم بالتعاون مع التعليم المستمر بجامعة قطر

تنطلق يوم غد الاحد الموافق 18 أكتوبر الجاري المرحلة الاولى من برنامج تأهيل وإعداد المحكمين بعنوان “مفهوم التحكيم التجاري وطبيعته القانونية”، الذي ينظمه مركز قطر الدولي للتوفيق والتحكيم بغرفة قطر بالتعاون مع مركز خدمة المجتمع والتعليم المستمر بجامعة قطر، ويقام البرنامج لأول مرة عبر تقنية الاتصال المرئي.

ويشمل الجزء الأول من البرنامج على إلمام المتدربين بمفهوم التحكيم وأنواعه، والأنظمة المشابهة للتحكيم، وأنواع التحكيم، والطبيعة القانونية له، ومتطلبات خصومة التحكيم.

ويهدف البرنامج التدريبي إلى تأهيل واعداد الكوادر القطرية من خلال برنامج علمي وتدريبي عن مفهوم وجوهر التحكيم وطبيعته وانواعه، والتطور الحاصل في الفكر القانوني التحكيمي، وذلك للقيام بمسؤولية فض المنازعات التجارية والمالية والاستثمارية عن طريق التحكيم للمساهمة في رفع الأعباء عن القضاء العادي.

كما تهدف المراحل المختلفة إلى إلمام المشتركين بالقدرة على استيعاب فكرة التحكيم التجاري وتطبيقاته المختلفة، وإجراءات إدارة دعوى التحكيم من جانب المحتكم والمحتكم ضده، وكيفية صياغة حكم التحكيم وأهم عناصره، وتنفيذ حكم التحكيم وأسباب بطلانه، كما يشتمل البرنامج على التدريب العملي على المحاكمة الصورية.

ويستهدف البرنامج المحامين والمستشارين القانونيين، والقيادات القانونية والإدارية في شركات القطاع العام والخاص، والأقسام القانونية بالوزارات والمؤسسات الحكومية، والمصارف والمؤسسات المالية، ورؤساء وأعضاء مجالس ومديري الشركات وأصحاب الأعمال والمقاولين والوكلاء التجاريين، والمحكمين والخبراء في مجال المنازعات التجارية.، والمهندسين والمحاسبين، والمحامين تحت التدريب وطلبة القانون.

ويأتي تنظيم البرنامج كثمرة للتعاون بين مركز قطر الدولي للتوفيق والتحكيم ومركز خدمة المجتمع والتعليم المستمر بجامعة قطر، لتلبية الاحتياجات التدريبية للمؤسسات والافراد في مجال التحكيم التجاري، الذي يكتسب أهمية متزايدة عالمية باعتباره من أهم طرق فض المنازعات الناشئة عن العقود التجارية، وواحد من أدوات قياس مناخ الاستثمار وإقامة الأعمال.

زر الذهاب إلى الأعلى