غرفة قطر تبحث تعزيز التعاون مع اتحاد الصناعات التشيكية

17-01-2024

استضافت غرفة قطر )الأربعاء 17 يناير( وفد أصحاب الأعمال المرافق لفخامة رئيس جمهورية التشيك والذي يزور الدوحة حالياً، تناول الاجتماع العلاقات التجارية والاقتصادية بين البلدين وسبل تعزيزها، واستكشاف فرص ومناخ الاستثمار في كلا البلدين، والمحفزات والتسهيلات التي توفرها كلا البلدين لجذب الاستثمارات الأجنبية.

واستقبل الوفد المهندس علي بن عبداللطيف المسند عضو مجلس إدارة غرفة قطر، وترأس الوفد التشيكي السيد راديك سبيكار نائب رئيس اتحاد الصناعة بجمهورية التشيك والوفد المرافق له، بحضور السيد علي بو شرباك المنصوري المدير العام المكلف بالغرفة، والسيدة سيمونا درانوفيسكا مستشار بالسفارة التشيكية لدى الدولة.

وقال المهندس علي المسند أن غرفة قطر حريصة على تعزيز التعاون المشترك بين القطاع الخاص القطري ونظيره التشيكي، منوهاً بأن هناك فرص كثيرة للتعاون والشراكة بين الشركات القطرية والتشيكية في عدد من القطاعات الهامة.

وأشار المسند بأن السوق القطري سوق مفتوح ويرحب بكافة الاستثمارات، داعياً الشركات التشيكية إلى الاستثمار في قطر، والتي توفر بنية تحتية على مستوى عالمي وتشريعات اقتصادية رائدة وفرص استثمارية متنوعة، ونوه بأن المناطق الحرة في قطر توفر فرص استثمارية جاذبة في قطاعات الابتكار وتكنولوجيا المعلومات وغيرها من القطاعات.

وأوضح المسند بأن قطر تسعى لتكون مركز أعمال واستثماري عالمي رائد ووجهة استثمارية جاذبة، بما توفره من محفزات وتسهيلات واعفاءات جمركية وضريبة تجذب الشركات العالمية والاستثمارات الأجنبية.

وأكد على أهمية تعزيز التعاون بين القطاع الخاص في كلا البلدين من خلال الزيارات المتبادلة وزيادة الاجتماعات الثنائية، مع التركيز على التنسيق لأنشاء مجلس أعمال قطري تشيكي لتعزيز التجارة والاستثمار بين أصحاب الأعمال من البلدين.

من جانبه، قال السيد راديك سبيكار بأن الوفد الزائر يمثل اتحاد الصناعات التشيكية والتي تضم عدد كبير من الشركات الرائدة في صناعات كثيرة ابرزها الامن السيبراني والسكك الحديدية والسيارات وتكنولوجيا المعلومات والبنية التحتية والطاقة وغيرها، مشيرا بان التشيك تعتبر من اهم الدول الصناعية في أوروبا حيث يمثل القطاع الصناعي ما نسبته 35 % من الناتج المحلي للدولة وأن 80% من الصادرات تتجه للاتحاد الأوروبي.

ونوه بأن هدف الزيارة هو الاطلاع على السوق القطري وفرص الاستثمار المتاحة فيه، ولقاء أصحاب الأعمال القطريين لتعزيز افاق الشراكة والتعاون مع نظرائهم من التشيك، بالإضافة إلى الترويج للفرص التي توفرها التشيك في عدد من القطاعات.

يذكر أن اتحاد الصناعة التشيك هو منظمة تجارية رائدة في جمهورية التشيك تعنى بأصحاب الاعمال المحليين والمستثمرين في الخارج، وتمثل جميع الشركات في جميع القطاعات الصناعية الرئيسية، بما في ذلك الشركات الصغيرة والمتوسطة، ويهدف الاتحاد إلى تعزيز نمو قطاع الأعمال في جمهورية التشيك على الصعيدين المحلي، داخل الاتحاد الأوروبي وعلى الصعيد الدولي.

زر الذهاب إلى الأعلى