الملتقى الاقتصادي القطري-التركي ينطلق غداً

15/1/2018

150 شركة تركية تجري مباحثات ثنائية مع شركات قطرية

تنطلق غداً الثلاثاء 16 يناير  فعاليات الملتقى الاقتصادي القطري التركي، والذي يعقد في فندق شيراتون الدوحة ويتناول تعزيز علاقات التعاون المشترك بين قطاعات الاعمال في كل من دولة قطر والجمهورية التركية الشقيقة.

ويفتتح فعاليات الملتقى كل من سعادة الشيخ خليفة بن جاسم بن محمد آل ثاني رئيس غرفة قطر، والسيد رفعت اوغلو، رئيس اتحاد الغرف والبورصات بالجمهورية التركية الشقيقة، بحضور وفد رجال الأعمال الاتراك والذي يضم رؤساء وممثلي أكثر من 150 شركة تركية متخصصة في مختلف القطاعات مثل البنية التحتية والبناء، الادوية والمستلزمات الطبية، المواد الغذائية، الزراعة ومعدات الزراعة، الزجاج والبلاستيك، معدات صناعية، الكهرباء، واللوجستيات والانظمة الامنية.

ويتضمن الملتقى جلسات عمل حول الفرص الاستثمارية في   قطر يقدمها مسؤولون من وزارة الاقتصاد والتجارة ووزارة المواصلات والنقل وبنك قطر للتنمية، اضافة الى جلسة عمل حول فرص الاستثمار في تركيا يقدمها مسؤولون من الجمهورية التركية.

وترتبط غرفة قطر باتفاقيات ومذكرات تفاهم مع عدد من الغرف التركية، من بينها  مذكرتي تفاهم بين غرفة قطر والاتحاد التركي للغرف التجارية وتبادل السلع، مما يساعد في تسهيل اقامة الشراكات والتحالفات بين الشركات القطرية والتركية، وتبادل المعلومات البيانات التي تعزز سهولة اقامة الاعمال التجارية في البلدين.

كما تحرص غرفة قطر على تفعيل الزيارات المتبادلة للاطلاع على الفرص المتاحة سواء في قطر او تركيا، وبحث امكانية عقد الشراكات التي يسعى إليها رجال الاعمال من البلدين، حيث يتيح اللقاء فرصة كبيرة لإبرام اتفاقيات تعاون بين الجانبين وبناء تحالفات بين رجال الاعمال للقيام بمشروعات مشتركة في هذا القطاع الحيوي والهام.

يذكر أن عدد الشركات التركية القطرية المشتركة التي تعمل في السوق القطري حاليا يزيد عن 200 شركة تتخصص في مجالات متنوعة،  كما يزيد حجم المشروعات التي تقوم شركات مقاولات تركية بتنفيذها في دولة قطر عن (11.6) مليار دولار، معظمها تندرج ضمن مشاريع مونديال 2022.

زر الذهاب إلى الأعلى