وزير العمل الصومالي يعرض الفرص الاستثمارية في بلاده

25-9-2019

التقى السيد محمد بن أحمد بن طوار النائب الأول لرئيس غرفة قطر بمقر الغرفة، سعادة السيد صديق ورفا وزير العمل والشؤون الاجتماعية بجمهورية الصومال الفيدرالية، لبحث العلاقات التجارية بين القطاع الخاص في البلدين الشقيقين، وذلك بحضور سعادة السيد عبد الرزاق فارح علي، سفير الصومال لدى الدولة.

وأكد سعادة السيد صديق ورفا وزير العمل والشؤون الاجتماعية بجمهورية الصومال الفيدرالية، اهتمام حكومتي بلاده وقطر بتعزيز العلاقات الاقتصادية بينهما، وتنشيط التعاون المشترك في مجال تأهيل العمالة وتطوير مهاراتها بشكل يخدم مصالح الدولتين.

تعزيزالعلاقات
وثمن سعادة الوزير الصومالي التعاون القائم بين قطر وبلاده في عدد من المجالات، وذلك ضمن جهود متواصلة للعمل على تعزيز العلاقات التجارية من خلال تعريف المستثمرين القطريين بالفرص الاستثمارية في الصومال. وقدم الوزير الصومالي نبذة عن مناخ الاستثمار في بلاده، واستعرض فرص الاستثمار الواعدة في الصومال ضمن قطاعات أساسية كالزراعة والإنتاج الحيواني والأسماك، معربا عن أمله بأن يمثل اللقاء مع رجال الأعمال القطريين خطوة إيجابية نحو تعزيز التعاون بين الجانبين.

ترحيب كبير
من جانبه أشار السيد محمد بن أحمد بن طوار إلى أن هناك ترحيباً من القطاع الخاص القطري للتعاون مع الجانب الصومالي ودراسة المشاريع الاقتصادية والتعرف على الفرص الاستثمارية الواعدة في عدد من القطاعات التي تتميز بها الصومال، خاصة وأن الصومال لديه من الإمكانات والموارد الطبيعية ما يمكنه من أن يكون وجهة استثمارية للقطريين وإقامة مشاريع مع الصوماليين قائمة على المصلحة المشتركة وتبادل المنفعة بين الجانبين.

وأوضح بن طوار أن شركات القطاع الخاص تساهم بشكل كبير في المشروعات الكبرى التي تقيمها الدولة، وأن هناك تزايدا كبيرا في أعداد الشركات في السوق القطري، مما يفتح المجال أمام العمالة الصومالية المؤهلة.

زر الذهاب إلى الأعلى