لقاء الاعمال القطري الصيني يبحث فرص التعاون المشترك

بحضور الشيخة المياسة بنت حمد ومشاركة كبرى الشركات الصينية

19-02-2024

الشيخ خليفة بن جاسم: 80 مليار ريال التبادل التجاري مع الصين العام الماضي

ديفيد يو: الشركات الصينية تطمح بتعزيز التعاون مع نظيراتها في قطر

بحضور سعادة الشيخة المياسة بنت حمد بن خليفة آل ثاني رئيس مجلس أمناء متاحف قطر، وسعادة الدكتور احمد بن محمد السيد وزير الدولة ورئيس مجلس إدارة هيئة المناطق الحرة قطر، عقدت في متحف قطر الوطني اليوم الاثنين الموافق 19 فبراير 2024، فعاليات الاجتماع المشترك بين غرفة قطر ووفد الاعمال الصيني، بمشاركة سعادة الشيخ خليفة بن جاسم ال ثاني رئيس غرفة قطر وسعادة السيد ديفيد يو مؤسس ورئيس مجلس إدارة YF كابيتال، وعدد من أعضاء مجلس إدارة غرفة قطر وكبار رجال الاعمال القطريين وعدد من رؤساء كبرى الشركات الصينية.

وقال سعادة الشيخ خليفة بن جاسم ال ثاني رئيس غرفة قطر في كلمته الافتتاحية، ان دولة قطر وجمهورية الصين الشعبية ترتبطان بعلاقات تعاون وثيقة وسريعة التطور تشمل كافة المجالات، خاصة في المجالين الاقتصادي والتجاري، ويتضح ذلك جليا من خلال وتيرة الزيارات المتبادلة على جميع المستويات وكذلك من خلال اتفاقيات التعاون ومذكرات التفاهم الموقعة بين البلدين في كافة مجالات التعاون.

وأشار الى ان الصين تعتبر احد اكبر الشركاء التجاريين لدولة قطر، وقد بلغ حجم التبادل التجاري بين البلدين نحو 80 مليار ريال قطري، لافتا كذلك الى الاستثمارات المتبادلة  ووجود العديد من الشركات الصينية التي تعمل في السوق القطري في مختلف القطاعات، فضلا عن مجموعة واسعة من المنتجات الصينية عالية الجودة المتاحة في السوق القطري بأسعار معقولة.

واكد سعادة الشيخ خليفة بن جاسم ال ثاني أهمية الدور الذي يمكن للقطاع الخاص القيام به في تعزيز العلاقات التجارية بين البلدين الصديقين، داعيا رجال الأعمال من الجانبين الى الاستفادة من مناخ الاستثمار الجاذب في كلا البلدين والعمل على إقامة المزيد من التحالفات والشراكات التي تفيد كلا الاقتصادين.

وأشار سعادته الى ان دولة قطر استطاعت أن تتبوأ مكانة عالمية كوجهة مثالية للأعمال والاستثمار، حيث أتاحت العديد من الفرص الاستثمارية في جميع القطاعات، بالإضافة إلى بنية التحتية  على مستوى عالمي، وتشريعات اقتصادية رائدة، والعديد من الحوافز والتسهيلات للمستثمرين الأجانب، مضيفا انه يدعو الشركات الصينية للاستثمار في قطر وإقامة شراكات حقيقية مع نظيراتها القطرية، مثلما يحث المستثمرين القطريين لاستكشاف فرص الاستثمار في الصين، والتي توفر العديد من الفرص عبر مختلف القطاعات.

ومن جانبه أشاد السيد ديفيد يو مؤسس ورئيس مجلس إدارة YF كابيتال بالعلاقات الوطيدة بين البلدين، لافتا الى ان الشركات الصينية تطمح بتعزيز التعاون مع نظيراتها في قطر والتواجد بقوة في السوق القطري.

واستعرض السيد ديفيد يو ابرز النشاطات التي تقوم بها مجموعة YF Capital والتي تأسست في العام 2010، حيث انها شركة رائدة في مجال الأسهم الخاصة في الصين بأصول مدارية تزيد عن 20 مليار دولار أمريكي وتستثمر في أكثر من 200 شركة رائدة في الصناعة في مجالات الرعاية الصحية والتكنولوجيا والطاقة الجديدة والخدمات اللوجستية. تدير YF Capital رؤوس الأموال نيابة عن صناديق الثروة السيادية الرائدة وشركات التأمين والمكاتب العائلية.

وقال ان شركات محفظة YF Capital تعد رائدة في السوق في أسواقها المحلية وقد شرعت في السير على طريق العولمة في جنوب شرق آسيا وأوروبا والشرق الأوسط.

وقدم الجانب الصيني عروضا عن ابرز الشركات التابعة لمحفظة YF Capital ومن بينها شركة علي بابا للتجارة الرقمية الدولية (AIDC) والتي كانت تُعرف سابقًا باسم قطاع أعمال التجارة الرقمية الخارجية على بابا وهي واحدة من وحدات الأعمال التشغيلية الست المتميزة لمجموعة علي بابا الآن، ويتم تشغيل AIDC بواسطة تقنية الذكاء الاصطناعي وهي ملتزمة بالنمو المستمر للتجارة الرقمية العالمية والتجارة الإلكترونية.

كما قدم الجانب القطري عروضا من كل من وكالة ترويج الاستثمار وهيئة المناطق الحرة قطر  وشركة قطر للاستثمارات الرياضة ومجموعة بي ان.

وشمل الملتقى كذلك لقاءات ثنائية B2B بين رجال الاعمال القطريين والصينيين، تم خلالها مناقشة الفرص المتاحة للتعاون بين الطرفين.

زر الذهاب إلى الأعلى