بن طوار يفتتح معرض المؤسسات العُمانية الصغيرة والمتوسطة

3-10-2019

افتتح سعادة السيد محمد بن أحمد بن طوار الكواري النائب الأول لرئيس غرفة قطر، فعاليات معرض المؤسسات العُمانية الصغيرة والمتوسطة الثاني، الذي ينظمه كل من الهيئة العامة لترويج الاستثمار وتنمية الصادرات العمانية (إثراء)، والهيئة العامّة لتنمية المؤسسات الصغيرة والمتوسّطة العمانية (ريادة)، بحضور سعادة السيد نجيب بن يحيى البلوشي، سفير سلطنة عُمان لدى دولة قطر، وعدد من السفراء المعتمدين لدى دولة قطر وعدد من رجال الأعمال والمهتمين.

وقام بن طوار بجولة في المعرض، اطلع خلالها على المعروضات التي تقدمها الشركات العمانية الصغيرة والمتوسطة، والتي تحاكي التراث والتقليد في سلطنة عمان في مجالات الأزياء والمنسوجات، والتحف والهدايا، والفضيات والحلي، والبخور والعطور، إضافة إلى الأغذية.

وقال بن طوار في تصريحات صحفية عقب الجولة، إن المعرض والذي يضم 30 شركة صغيرة ومتوسطة من سلطنة عمان، ينقل لنا الطابع العماني الجميل في الصناعات الحرفية والمنسوجات والعطور وغيرها، وهو معرض محبب للجمهور القطري، لافتاً إلى أن المنتجات المعروضة جميعها صناعة عمانية بنسبة 100% والقائمين عليها عمانيون.

وأشار إلى أن المعرض سوف يتيح الفرصة للصناعيين والحرفيين القطريين لمقابلة أشقائهم العمانيين المشاركين في المعرض للتباحث في سبل تطوير الصناعة الحرفية والتعاون المشترك في هذا المجال.

وأكد بن طوار أن القطاع الخاص القطري متواصل بشكل دائم مع نظيره العماني وهنالك تعاون مستمر بين الجانبين في التعريف بالفرص الاستثمارية المتاحة لدى البلدين.

منتجات متميزة
ومن جهته قال سعادة السيد نجيب بن يحيى البلوشي، سفير سلطنة عُمان لدى دولة قطر، إن المعرض تشارك فيه 30 شركة من الشركات العمانية الصغيرة والمتوسطة، ويضم عددًا كبيرًا من السلع والمنتجات العمانية عالية الجودة والتي عليها إقبال باستمرار من القطريين والمقيمين في قطر.

وأشار إلى أن المعرض يهدف إلى تنشيط الحركة التجارية بين البلدين الشقيقين وكذلك التعريف بالمنتج العماني ذائع الصيت والذي وصل إلى العالمية بجودته ودقة صناعته، وكذلك خلق فرص تعاون بين الشركات القطرية والعمانية ورجال الأعمال من البلدين للتعاون، إضافة إلى تعزيز تبادل إقامة المعارض بين البلدين لما فيه المصلحة المشتركة.

زر الذهاب إلى الأعلى