وزير البلدية يزور معرض الغذاء والدواء (ميدفود) في اليوم الختامي

27-9-2017

اختتمت فعاليات النسخة الأولى من معرض الغذاء والدواء ميدفود 17 الذي نظمته غرفة قطر، بالتعاون مع وزارة الطاقة والصناعة، برعاية كريمة من معالي الشيخ عبدالله بن ناصر بن خليفة آل ثاني رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية؛ حيث كان قد افتتح المعرض يوم الأحد الماضي سعادة الدكتور محمد بن صالح السادة وزير الطاقة والصناعة، وسعادة الشيخ خليفة بن جاسم آل ثاني رئيس غرفة قطر، بحضور حشد من رجال الأعمال المحليين المهتمين بالقطاع الصناعي المحلي.

وقد قام سعادة السيد محمد بن عبدالله الرميحي وزير البلدية والبيئة، بزيارة معرض الغذاء والدواء (ميدفود 17) في اليوم الختامي لفعالياته؛ حيث تفقد سعادته أجنحة المعرض وتعرف على المنتجات الغذائية والدوائية للشركات المشاركة التي تقدر بنحو 34 شركة متخصصة في الصناعات الغذائية والدوائية والمستلزمات الطبية.

وأكد عدد من العارضين أن المعرض الذي نظمته غرفة قطر بالتعاون مع وزارة الطاقة والصناعة قد نجح في تحقيق الأهداف التي نظم من أجلها؛ حيث أتاح الفرصة للمصانع والشركات المختصة بالمواد الغذائية والأدوية لعرض منتجاتهم وإيجاد نوافذ تسويقية جديدة، والتواصل مع الجهات الحكومية والشركات الخاصة والموردين والمصنعين، مشيرين إلى أنه للمعرض أهمية كبرى، خاصة أنه أول معرض متخصص في الأغذية والأدوية عقب الحصار المفروض على قطر.

من جانبه قال السيد صالح بن حمد الشرقي، مدير عام غرفة قطر،: إن الغرفة حرصت على دعوة أصحاب المجمعات التجارية ومراكز التسوق للتعرف على المنتجات الوطنية وبناء علاقات مع الشركات الصناعية القطرية المتخصصة في إنتاج المواد الغذائية والطبية، وذلك من اجل تعزيز وجود المنتج الوطني في هذه المجمعات ومراكز التسوق، لافتاً إلى أن العديد من أصحاب هذه المجمعات قاموا بزيارة المعرض واطلعوا على المنتجات الوطنية، كما كانت هناك نقاشات مع الشركات العارضة تناولت الحديث عن الآلية المناسبة لتعزيز التعاون بين المجمعات التجارية والشركات الصناعية القطرية من أجل إعطاء الأولوية للمنتج الوطني.

وأعرب الشرقي عن أمله في أن يسهم هذا المعرض في زيادة وعي المجتمع بالمنتجات الوطنية وإعطائها الأولوية في الشراء، لافتاً إلى أن الشركات القطرية المشاركة في المعرض أكدت اعتزامها زيادة مستويات الإنتاج من اجل تلبية الطلب المتزايد في السوق المحلية، كما أن العديد من المستثمرين يدرسون حالياً إطلاق مشروعات صناعية جديدة في قطاع الأغذية. وأضاف الشرقي: إن ما يميز معرض هذا العام هو اقتصاره على عرض المنتجات المحلية، إلا أن نسخة المعرض المقبل ستقوم غرفة قطر بإقامة معرض لاستقطاب الشركات العالمية بالتوازي مع الشركات القطرية لتستفيد الشركات القطرية من خبرات الشركات العالمية وإبرازها منتجاتها بشكل أفضل. ويهدف معرض الغذاء والدواء إلى توفير منصة للمصنعين في مجال الأغذية والأدوية لعرض منتجاتهم ولتبادل الخبرات، والكشف عن مبادرات القطاع الخاص لتحقيق الأمن الغذائي والدوائي، وزيادة نسبة مساهمتها في تحقيق الاكتفاء الذاتي، وتعزيز شعار «صنع في قطر».

زر الذهاب إلى الأعلى