بن طوار: قطر حريصة على تعزيز التجارة مع دول الحوار الاسيوي

20-01-2021

خلال مشاركة الغرفة في المؤتمر الافتراضي الأول لغرف التجارة والصناعة

شاركت غرفة قطر في المؤتمر الافتراضي الأول لغرف التجارة والصناعة للدول الأعضاء في حوار التعاون الاسيوي والذي عقد اليوم الأربعاء الموافق 20 يناير بمشاركة كبيرة من ممثلي اتحادات وغرف التجارة والصناعة بالدول الاسيوية، حيث عقد المؤتمر على هامش الاجتماع الوزاري السابع عشر لدول حوار التعاون الاسيوي، وترأس وفد الغرفة المشارك في المؤتمر سعادة السيد محمد بن احمد بن طوار الكواري النائب الأول لرئيس الغرفة.

وقال بن طوار في كلمته بالمؤتمر، أن دولة قطر حريصة على تعزيز علاقات التعاون التجاري والاقتصادي مع كافة الدول الأعضاء في حوار التعاون الاسيوي، منوها بأن علاقات التعاون التجاري بين الجانبين القطري والاسيوي قد شهدت تطوراً ونمواً كبيراً خلال الآونة الأخيرة، وأشار الى أن القارة الاسيوية تحتضن الكثير من الاستثمارات القطرية الناجحة وأن هناك العديد من الاستثمارات التي يجرى الاعداد لها في المستقبل القريب.

وأضاف أن دولة قطر قد حققت جملة من الإنجازات والنجاحات خلال العام الماضي وذلك بالرغم من التحديات التي افرزتها ازمة تفشي فيروس كوفيد 19 والتي عطلت سلاسل التوريد وأثرت على الأعمال في كافة دول العالم، وأوضح أن قطر خلال هذه الازمة حرصت على الحفاظ على علاقاتها التجارية مع الدول الصديقة وكذلك على تعزيز التعاون الدولي لضمان استمرارية الحركة التجارية باعتبارها محرك هام للتعافي الاقتصادي.

واستعرض بن طوار الجهود التي قامت بها دولة قطر في تنفيذ الإجراءات الاحترازية لاحتواء تفشي الفيروس وتقليل اثاره الاقتصادية والاجتماعية، منوهاً بأن الحكومة القطرية قامت بتخصيص حزمة مالية تقدر ب 75 مليار ريال قطري لدعم الاقتصاد ولمساعدة القطاع الخاص على تخطي الاثار السلبية الناتجة عن الجائحة.

ودعا بن طوار المشاركين في المؤتمر من ممثلي الدول الاسيوية إلى الاستفادة من قوة ومتانة الاقتصاد القطري والمحفزات التي يطرحها امام المستثمرين لإنشاء شراكات وأعمال واستثمارات في قطر، موضحاً بأنها هناك الكثير من الفرص المتاحة في السوق القطري في كافة القطاعات وذلك بفضل البنية التحتية المتطورة والمحفزات التي توفرها المناطق الحرة بالإضافة إلى التشريعات والقوانين المشجعة على الاستثمار، لافتا الى ان المستثمرين في قطر لديهم فرصة كبيرة لتمويل وتطوير وتشغيل مشاريع في قطاعات عديدة مثل الامن الغذائي والرياضة والصحة والتعليم والخدمات اللوجستية وغيرها.

وكان السيد رفعت أوغلو، رئيس اتحاد الغرف والبورصات التركية، قد افتتح فعاليات المؤتمر، والذي تحدث فيه أيضا السيدة روهصار بيكان وزيرة التجارة التركية، والسيد احمد احسان ايرديم نائب رئيس مكتب الاستثمار التركي والذي استعرض فرص الاعمال المتاحة في تركيا ومؤشرات النمو الاقتصادي التي حققتها تركيا خلال الأعوام الأخيرة.

كما قدم رؤساء وممثلو اتحادات الغرف وغرف التجارة والصناعة بالدول الأعضاء بحوار التعاون الاسيوي نبذة عن الحالة الاقتصادية لكل دولة وكذلك المحفزات التي توفرها كل دولة لجذب الاستثمارات.

زر الذهاب إلى الأعلى