300 شركة تركية تعرض احدث منتجاتها في اكسبو تركيا اليوم

يقام برعاية غرفة قطر وبحضور مسؤولين كبار من حكومتي البلدين

الشرقي: دراسة اقامة معرض “صنع في قطر” في تركيا

العمادي: منصة للمشاركين في القطاعات التجارية والحكومية لتعزيز التعاون

انعقاد قمة قادة الاعمال القطرية التركية المشتركة على هامش المعرض

19/4/2017

تنطلق اليوم الاربعاء فعاليات معرض “اكسبو تركيا في قطر” والذي يشترك في تنظيمه مركز قطر الوطني للمؤتمرات و”ميديا سيتي”، ويقام تحت رعاية غرفة قطر، بحضور مسؤولين كبار من حكومتي البلدين، حيث يهدف المعرض الى الارتقاء بالتعاون الإستراتيجي بين البلدين بهدف الوصول إلى أقصى مقدور اقتصادي جاعلًا منهما المركزين الرئيسيين للاقتصاد في المنطقة، وتمتد فعاليات معرض “اكسبو تركيا في قطر” من  19 إلى 21 ابريل الجاري في مركز قطر الوطني للمؤتمرات، وتقام على هامشه قمة قادة الاعمال القطرية التركية المشتركة.

وقال السيد صالح بن حمد الشرقي مدير عام غرفة قطر ان العلاقات المتميزة التي تربط بين دولة قطر والجمهورية التركية، تمنح القطاع الخاص في البلدين الفرصة نحو تعزيز التعاون المشترك واقامة شراكات تجارية ومشروعات مشتركة تعزز من التبادل التجاري، مما يستوجب على رجال الاعمال في البلدين استغلال هذه الفرصة في اقامة تحالفات تجارية تعزز من التعاون الاقتصادي والتجاري بين البلدين.

واشار الى ان معرض “اكسبو تركيا في قطر” يعتبر حدثا مهما إذ أنه يجمع ابرز الشركات الصناعية التركية تحت سقف واحد، حيث تشارك فيه 300 شركة تمثل 10 من الصناعات من خلال الأجنحة الخاصة بها، وهو الامر الذي يمكن المستوردين القطريين من التعاقد مع الشركات المصنعة لتمثيلها في السوق القطري، لافتا الى ان الصناعات التركية اكتسبت سمعة عالمية كبيرة بجودتها التي تضاهي المنتجات الاوروبية، وبالتالي فان السوق القطري يرحب بالمنتجات التركية.

واشار الى ان غرفة قطر تدعم هذا المعرض من منطلق اهتمامها وحرصها على تعزيز التعاون التجاري مع الجانب التركي، منوها بان الغرفة تدرس حاليا تنظيم معرض “صنع في قطر” في تركيا، حيث انها سوف تتباحث مع الجانب التركي في هذا الامر، لافتا الى النجاح الكبير الذي حققه معرض “صنع في قطر” في نسخته الاخيرة والتي عقدت في السعودية.

وشدد الشرقي على حرص غرفة قطر على تعزيز علاقات التعاون بين رجال الاعمال القطريين والاتراك، وقال ان الفرصة مهيأة الان اكثر من أي وقت مضى نحو تعزيز التعاون وبناء التحالفات التجارية بين الجانبين، والاستفادة من المزايا التي تمنحها كل من قطر وتركيا للاستثمارات المتبادلة.

وقال السيد عبد العزيز العمادي، الرئيس التنفيذي لمركز قطر الوطني للمؤتمرات:

” لقد شاهدنا في السنوات الأخيرة، التوافق الاستراتيجي بين قطر و تركيا. شاهدنا العلاقات تنمو بقوة، رؤيتنا تجتمع معاً، و اقتصاديتنا تدعم بعضها البعض. على مدار السنوات، ادركنا أن بالرغم من أن الدولتين تتبادلا العديد من القيم، الا انه مازال لدينا فرص نريد استغلالها. هكذا، نيابة عن مركز قطر الوطني للمؤتمرات، نود اعلامكم بأننا فخورين بانطلاق معرض اكسبو تركيا اليوم بالمشاركة مع شركة ميديا سيتي والذي سيستمر لمدة ثلاثة أيام ويهدف الى التعاون المشترك بين الدولتين.

نحن نرى أن معرض “اكسبو تركيا في قطر” هو عبارة عن أداة ربط لمجالات الإقتصاد، العلم، التجارة، و التبادل الثقافي بين قطر و تركيا، و باقي الدول في الشرق الأوسط و شمال افريقيا. هدفنا هو توفير منصة لجميع المشاركين سواء في القطاعات التجارية أو الحكومية، لتبادل المصالح والعلاقات والفرص والمعرفة.

يدعم مركز قطر الوطني للمؤتمرات جميع المبادرات الاستراتيجية و العلاقات الدبلوماسية في قطر، وهذا المعرض مثال على ذلك. نحن نقدم فوق 20,000 متر مربع كمساحة للمعرض، 52 قاعة اجتماعات، والكثير من وسائل الراحة المختلفة ليس لضمان نجاح اكسبو تركيا فقط، بل لوضع أساس لتعزيز العلاقات بين قطر و تركيا.”

ويعتبر معرض “اكسبو تركيا في قطر” المعرض الأول من نوعه الذي ينظم في دولة قطر هدفه ليس فقط جذب المستثمرين والجمهور في الدولتين، وإنما كذلك جذب انتباه المستثمرين في منطقة الشرق الأوسط والعالم أجمع.

وستعقد إلى جانب المعرض لقاءات ثنائية واجتماعات هدفها توطيد علاقات الشراكة التجارية بين القطاعين الحكوميين والخاص، يشارك فيهما عدد من ممثلي الحكومتين ورجال الأعمال في البلدين.

ويتيح المعرض لزواره من مستثمرين وجمهور فرصا متعددة من إمكانية التواصل المباشر بين الشركات المنتجة لإقامة الشراكات أو بيع المنتجات، وتوفير اتصال مباشر بين المستثمرين والسلطات المعنية بالاستثمار. كما يوفر المعرض فرصة طيبة للقاء رجال الأعمال في دولة قطر وتركيا ومنطقة الشرق الوسط عامة، كما يتيح المعرض فرصا للبيع المباشر للجمهور والشركات.

وتبلغ مساحة المعرض حوالي 20،000 متر مربع من مساحة العرض الداخلية موزعة بين جميع القاعات التسع. ويوفر مركز قطر الوطني للمؤتمرات المساحة المطلوبة إلى جانب توفير الخدمات اللوجستية اللازمة، والأمن، فضلا عن خدمات الدعم الإضافية اللازمة لإنجاح حدث كبير بهذا الحجم.

ويوفر الفريق الأمني للمركز الأمن على مدار 24 ساعة، إضافة إلى ضمان الأمن التام لكافة الفعاليات والأنشطة بالمعرض، كما يوفر المركز طاقما متخصصا من الموظفين لتلبية كافة المتطلبات اللازمة لكل المؤتمرات أو الاجتماعات بالمركز.

وقال السيد هاكان كرت الرئيس التنفيذي لشركة ميدياسيتي: “معرض إكسبو تركيا في قطر سيكون خطوة تفوق كل ما عداه حيث سيقدم محورًا ذكيًا لرجال الأعمال للإلتقاء وتبادل التقدير والمعرفة. سيعرف بأنه واحد من أكبر المعارض في الدوحة، وبحضور متوقع يقارب 5000  مشاركًا، وأكثر من 20 ألف متر مربع جاهزة للإستخدام. وأود أن أشكر السيد صالح بن حمد الشرقي مدير عام غرفة قطر والسيد عبد العزيز العمادي، الرئيس التنفيذي لمركز قطر الوطني للمؤتمرات وخبراء شركة ميدياسيتي لجعل فكرتنا المبدئية لما سيكون عليه معرض إكسبو تركيا في قطر إنجازًا. نحن فخورون بالإشتراك  في هذا المعرض ونأمل أن يساهم في تعزيز المصالح التجارية والعلاقات الدبلوماسية المشتركة والمقدرة بين تركيا وقطر.

جدير بالذكر أن مركز قطر الوطني للمؤتمرات يحظى برصيد مقدر من القدرات والخبرة الكبيرة في تنظيم المؤتمرات والمعارض العالمية الهامة، ما جعله يحصل على تقدير عالمي وإقليمي وحصوله على العديد من الجوائز الدولية اعترافا بما يمتلكه من قدرات وخبرات، ومنها جوائز من المؤسسات العالمية للسفر والسياحة، وكذلك حصوله للعام الثالث على التوالي على جائزة المركز الرائد عالميا في تنظيم الاجتماعات والمؤتمرات.

زر الذهاب إلى الأعلى