وزير التجارة الباكستاني يدعو رجال الأعمال القطريين للاستثمار في بلاده

الملتقى  القطري الباكستاني يدعو لتأسيس مجلس أعمال مشترك

بن طوار: 2.8  مليار ريال التبادل التجاري بين قطر وباكستان

غرفة قطر 8 مايو 2017

دعا أصحاب الأعمال القطريين ونظرائهم الباكستانيين إلى إنشاء مجلس الأعمال القطري الباكستاني المشترك وتعزيز آفاق التعاون بين أصحاب الأعمال من البلدين وازالة كافة العوائق التي تعرقل زيادة حجم التبادل التجارب بينهما وزيادة الزيارات المتبادلة.

جاء ذلك خلال اللقاء الذي استضافته غرفة قطر صباح أمس الاثنين 8 مايو بمقر الغرفة وبحضور كل من سعادة المهندس خرام داستاجير خان وزير التجارة بجمهورية باكستان الاسلامية والوفد المرافق له،  وسعادة السيد محمد بن احمد بن طوار نائب رئيس غرفة قطر.

كما حضر اللقاء السيد محمد احمد العبيدلي والسيد عبدالعزيز رضواني عضوا مجلس إدارة الغرفة.

من جانبه قال الوزير الباكستاني أن قطر تشهد تطوراً كبيراً على كافة المستويات وأن التحضير لكأس العالم 2022 يسير بوتيرة ثابتة.

وقال خان أن باكستان تشهد نمواً اقتصادياً وتزخر بالكثير من الفرص التي يمكن لأصحاب الأعمال من البلدين التعاون فيها واقامة شراكات ومشاريع مشتركة تعود بالفائدة على اقتصاد البلدين.

كما دعا أصحاب الأعمال القطريين لزيارة بلاده للاطلاع عن قرب على مناخ الاستثمار والفرص الاستثمارية المتاحة، مشيراً إلى أن هناك قطاعات واعدة للاستثمار مثل الطاقة والانشاءات والزراعة والتصنيع الغذائي والزراعة والنقل واللوجستيات وغيرها.

واثني خان على العلاقات القوية التي تتميز بها العلاقات القطرية الباكستانية على مستوى القيادة والشعبين الصديقين، منوهاً أن الهدف من زيارته هي متابعة التطورات في حجم العلاقات بين البلدين خاصة بعد الزيارة الكريمة لحضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني امير البلاد إلى باكستان عام 2015 .

وشدد خان على الرغبة الاكيدة لدى البلدين في إقامة علاقات قوية بينهما على المستوى الاقتصادي والتي ساهمت في زيادة حجم التبادل التجاري بينهما.

من جانبه قال سعادة نائب رئيس غرفة قطر أن دولة قطر وجمهورية باكستان الاسلامية تربطهما علاقات تاريخية تتميز بالتعاون السياسي والاقتصادي وذلك بفضل الرغبة الصادقة لدى القيادة الرشيدة نحو تنمية علاقات التعاون إلى مستويات أرقى.

واشار بن طوار إلى أن حجم التبادل التجاري بين البلدين وصل العام الماضي إلى 2.82 مليار ريال متوقعاً أن يشهد نمواً أكبر في الفترة المقبلة، منوهاً إلى صفقة الغاز الموقعة بينهما العام الماضي والتي تقدر ب 16 مليار دولار لإمداد باكستان باحتياجاتها من الغاز حتي عام 2032.

وعن التعاون على مستوى القطاع الخاص في البلدين،  قال سعادته أن هناك تقارب بين الشركات القطرية والباكستانية، داعياً أصحاب الأعمال من الجانبين إلى استكشاف فرص الأعمال المتاحة، والدخول في شراكات فاعلة ومشاريع في مشتركة، والاستفادة من المناخ المشجع على الاستثمار في قطر والموارد المتاحة في كلا الجانبين لما فيه الفائدة لاقتصاد كلا البلدين.

واضاف: “هناك الكثير من فرص التعاون بين أصحاب الأعمال القطريين والباكستانيين في مجالات الصناعة والبنية التحتية والطاقة المتجددة والاتصالات والامن الغذائي وغيرها”.

وشدد بن طوار على رغبة الغرفة ودعمها  تأسيس مجلس أعمال قطري باكستاني مشترك يسهم في تعزيز التعاون بين القطاع الخاص في كلا البلدين.

زر الذهاب إلى الأعلى